موضحاً أسبابه.. مصدر في غرف الزراعة لـ”أثر”: ارتفاع بسعر البندورة خلال الأيام المقبلة

خاص || أثر برس  كشف رئيس اتحاد غرف الزراعة محمد كشتو لـ”أثر برس” أن ارتفاع أسعار الخضار خلال الفترة الحالية نتيجة انتهاء العروة الخريفية والصيفية، وعدم بدء جني المحاصيل الشتوية، ما يؤدي إلى قلة بالعرض، وبالتالي ارتفاع الأسعار والاعتماد على المخزون.

وحول ارتفاع سعر البطاطا ذكر كشتو أنه في سوق الهال ثلاثة أنواع من البطاطا، براد عادي 1100 ليرة، برادات أفضل 1400 ليرة، وقلع جديد وهي القليلة 1800ليرة، مشيراً إلى أن الارتفاع الحالي يعود لعدة عوامل منها الاعتماد على المخزون والبرادات والتي تحتاج إلى تكاليف مرتفعة، نتيجة انتهاء العروة الصيفية وعدم حصد الخريفية.

أما بالنسبة لمادة البندورة فقال إن سعرها مقارب لسعر البطاطا وخلال الأيام المقبلة ستنتهي العروة الصيفية، وبالتالي يرتفع سعرها باعتبار الاعتماد سيكون على البرادات، مشيراً إلى أنه حالياً لا يوجد أي مادة رخيصة وكل السلع مرتفعة السعر مقارنة بالقوة الشرائية للمواطن.

ويباع كيلو البندورة في الأسواق بسعر يتراوح بين 1000 إلى 1500 ليرة سورية، بينما حدد سعره بنشرات وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بـ5500 إلى 900 ل.س.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.