عدة إجراءات من بينها حجز سيارات توزيع مازوت وحرمان موزع غاز من مخصصاته.. محافظة دمشق تكثّف حملات الرقابة

خاص || أثر برس أوضح عضو المكتب التنفيذي لقطاع شؤون التموين والتجارة الداخلية والصناعة في محافظة دمشق مازن دباس لمراسل موقع “أثر برس” أن محافظ دمشق المهندس عادل العلبي أصدر خلال الشهر الأول من العام الجاري عدداً من القرارات التي بعضها يقضي بحجز 5 سيارات توزيع المازوت وإحالتها للقضاء بسبب نقص المكيال والتلاعب بأختام الرصرصة ونزع أختام الرصاص للسيارة.

وأضاف دباس أنه تم حرمان موزع غاز من التزود بمادة الغاز المنزلي – في منطقة المزة القديمة – للاتجار والتصرف بمادة أسطوانات الغاز المنزلي المدعوم من قبل الدولة بطريقة غير مشروعة، وتم أيضاً حجز سيارة تقوم بالاتجار بمادة الخبز التمويني المدعوم وضبط 204 ربطات وإحالتها للقضاء.

وعلى صعيد محلات بيع الفروج النيئ وأجزاؤها فقد أغلقت المحافظة عدداً من المحلات في الشيخ محي الدين والدحاديل وبوابة الميدان وشرقي ركن الدين وكفرسوسة – ليوان – وبرزة البلد وذلك بمخالفة الإعلان وتقاضي سعر زائد وفرم اللحم بشكل مسبق وحيازة نتر وبقايا ضهور ورقاب الفروج النيئ.

ولفت أيضاً إلى أنه تم إغلاق 3 محلات للقصابة اثنتان في منطقة الصناعة وواحدة في باب سريجة، وذلك بمخالفة فرم اللحم بشكل مسبق وبيع لحم العواس بسعر زائد والذبح خارج المسلخ.

وبيّن دباس أن الإغلاقات شملت عدد من محال بيع المواد الغذائية، حيث تم إغلاق 4 محلات بمخالفة بيع مادة السكر بسعر زائد في شارع النصر والدحاديل والعباسيين وساحة شمدين.

كما تم إغلاق سوبر ماركت في منطقة المرجة بمخالفة بيع البيض بسعر زائد، وسنتر في مشروع دمر بمخالفة الإعلان بسعر زائد لزيت دوار الشمس، وآخر في العدوي بمخالفة الإعلان بسعر زائد للزيت والسمن النباتي، وتم إغلاق ماركت في المهاجرين شورى بمخالفة تزوير صلاحية مواد منتهية بقصد الغش، وأُغلقت بقاليتان في المزة طلعة الكنيسة ومزة فيلات شرقية بمخالفة عدم إبراز فواتير لمواد مجهولة المصدر، ومحل أجبان وألبان في ركن الدين – أسد الدين – بمخالفة بيع اللبنه بسعر زائد، وشركتان للأجبان في منطقة العباسيين بمخالفة عدم قبول عينة جبنة موزريلا المسحوبة لاحتوائها على نسبة عالية من الجراثيم والثانية لعدم قبول عينة الجبنة المطبوخة لمخالفتها للمواصفات باحتوائها على مزيج من دسم نباتي وحيواني، وسوبر ماركت في ساحة القصور بمخالفة بيع كيس مبيض غسيل بسعر زائد، وآخر في مزة فيلات شرقية بمخالفة بيع مادة البطاطا بسعر زائد.

ونوّه دباس إلى أنه تم إغلاق محلين لبيع المواد الغذائية بالجملة الأول في منطقة الزبلطاني بمخالفة عدم تقديم بيانات تكلفة، والثاني في منطقة البرامكة بمخالفة البيع بسعر زائد.

وكان للمطاعم نصيب في الإغلاقات، حيث تم إغلاق 9 مطاعم في منطقة المهاجرين وركن الدين والشعلان بمخالفة البيع بسعر زائد لسندويشة الشاورما ومطاعم لبيع الفلافل والفول والحمص في الزبلطاني وميدان جزماتية بمخالفة بيع سندويشة الفلافل بسعر زائد، ومطعم في الحميدية بمخالفة بيع عبوة مياه معدنية بسعر زائد، ومطعم في باب سريجة وآخر في الشريبيشات لاستخدامه الخبز التمويني لغير الغاية المخصص له ومطعم وكافيه أيضاً في تنظيم كفرسوسة بمخالفة بيع السندويش بسعر زائد، كما أُغلق محل معجنات في شارع الباكستان لحيازته على مواد غذائية تالفة وفاسدة وغير صالحة للاستهلاك.

وأغلق المحافظ 4 أكشاك في باب مصلى بمخالفة بيع عبوة المتة بسعر زائد، وشرقي التجارة بمخالفة بيع عبوة العصير والشيبس بسعر زائد، وفي مشروع دمر بمخالفة بيع مادة المتة بسعر زائد وفي المزة لحيازة وعرض مواد منتهية الصلاحية.

وكان من بين الإغلاقات أيضاً بمخالفة البيع بسعر زائد مكتبة لبيع الطوابع في الشعلان جادة بندق، ومول ألبسة في دويلعة ومخبز سياحي في باب سريجة ومحل حلويات في مشروع دمر ومحل لبيع زيوت سيارات في شارع الملك فيصل – العمارة – لعدم إبراز فواتير لمواد مجهولة المصدر ومحل نجارة في منطقة الشاغور بمخالفة زيادة سعر لقاء تقديم خدمة تفصيل أبوب خشب للمنزل، وشركة نقليات في كراجات البولمان لتقاضي زيادة بدل خدمات أجور النقل.

وأشار عضو المكتب التنفيذي لقطاع شؤون التموين والتجارة الداخلية والصناعة في محافظة دمشق إلى أن مدة الإغلاقات تراوحت بين ثلاثة أيام وأسبوع.

وختم دباس كلامه مؤكداً استمرار الجولات لمراقبة الأسواق لضبط أسعار المواد وإلزام أصحاب الفعاليات بوضع التسعيرة للمواد المباعة وبالليرة السورية ووفق السعر المحدد، والتأكد من سلامة المواد الغذائية المباعة للمواطنين، مبيناً أن الجهات الرقابية مستعدة لتلقي أي شكوى واردة من المواطنين.

 

علي خزنة ـ دمشق

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.