من الممكن أن تعاود الارتفاع.. الصحة: انخفاض إصابات كـ.و.ر.ونا لا يعني تجاوز الموجة الرابعة!

أفاد مدير الجاهزية والإسعاف والطوارئ في وزارة الصحة د. توفيق حسابا بأن الانخفاض الذي سجلته إصابات كورونا في الأيام الماضية، لا يعني تجاوز الموجة الرابعة حيث يمكن أن تعود للارتفاع مجدداً.

ووفقاً لوكالة “سانا” الرسمية السورية، فإن د. حسابا قال: “بعد وصول الإصابات في 25 من أيلول الفائت، لأعلى رقم يومي سجل منذ بداية الجائحة بواقع 442 إصابة بدأ المنحنى بالنزول بشكل بطيء في مختلف المحافظات ليصل إلى 255 إصابة يوم أمس الجمعة”.

ولفت أيضاً إلى أن المشافي شهدت انخفاضاً في عدد الإصابات المقبولة، موضحاً أن العدد التراكمي للإصابات المقبولة في المشافي حالياً 2500 حالة بمختلف المحافظات مقارنة مع أكثر من 3 آلاف حالة في 25 أيلول الماضي.

وبين د. حسابا أن نسبة الإشغال في العنايات المشددة لمحافظات دمشق وريفها واللاذقية ما زالت 100% فيما تتراوح في باقي المحافظات بين 50 و90%، مشيراً إلى أن الإصابات التي ترصد في المشافي لا تقتصر على فئة عمرية محددة.

وذكر مدير الجاهزية والإسعاف والطوارئ في وزارة الصحة د. توفيق حسابا، أن أعراض التهاب اللوز لا يمكن تصنيفه ضمن أعراض كورونا خلال الموجة الحالية كوننا خلال فصل انتقالي وتكثر به هذه الإصابات.

وبلغ عدد الإصابات المسجلة في سوريا حتى الآن 34460 شفيت منها 23884 حالة وتوفيت 2257 حالة، بحسب بيانات وزارة الصحة السورية.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.