معسكر مغلق للمنتخب السوري للشباب استعداداً لكأس آسيا

ينطلق المعسكر التدريبي الجديد للمنتخب السوري للشباب، اليوم السبت، والذي سيمتد حتى 10 أيام تقريباً استعداداً لبطولة كأس آسيا للشباب المقرر إقامتها في آذار العام المقبل.

وبحسب ما أعلنه الاتحاد السوري لكرة القدم، سيشرف على المنتخب إدارياً الحكم الدولي وعضو اتحاد الكرة محمد العبد الله، وفنياً يشغل المنصب المدير الفني الهولندي مارك فوته ويساعده الهولندي ويلكو فان بورن والمدربون الوطنيون معن الراشد وأكرم على وأحمد الجلاد ومدرب حراس المرمى نزار دروبي، وبقية الطاقم من إداريين وغيرهم.

الهولندي فوته اختار 29 لاعباً لهذا المعسكر بصرف النظر عن اللاعبين المحترفين الذين تمت تجربتهم ومشاركتهم مع المنتخب في البطولات والمعسكرات السابقة، وسيتم استقدامهم عند البطولة.

وتضم القائمة اللاعبين كلاً من: محمد يامن المطلق ومحمد عثمان ومصطفى حمو وقيس الحسن وحسن محمود وعمار عالمة وعلي هولو ومحمود الأسود ومهند فاضل وعبد الله زقريط وعمار حديد وعمر سويدان وعدنان طومان وأحمد الحسين ومالك جنعير وقيس البطاح ومحمود مهنا والمقداد أحمد وخالد الحجة وأنيس قاسم ومحمد أسعد.

وسيتواجد أيضاً في المعسكر المغترب السوري إلياس سفر القادم من السويد إضافةً لكل من علي الرينة ومحمود نايف ومحمد حسوني وعامر فياض وحسن الدهان وزكريا رمضان ومحمد شحرور.

ويظهر في القائمة تواجد عدد كبير من اللاعبين الذين مثلوا منتخب سوريا الأولمبي ثالث غرب آسيا مؤخراً مثل المقداد أحمد وخالد الحجة وزكريا رمضان ومالك جنعير ومحمود الأسود.

المدرب اختبر أكثر من 120 لاعباً من مختلف الفرق بالدرجتين الممتازة والأولى وآخر اختبار كان لخمسة وسبعين لاعباً مطلع هذا الأسبوع الماضي، واختياره الأخير جاء بناء على مشاهدة هؤلاء اللاعبين.

ومن الممكن أن يجري المنتخب معسكراً خارجياً حسب المراسلات التي أجراها اتحاد الكرة ويلعب مباراتين أو ثلاثة، لكن لم يتحدد حتى الآن مكان وهوية المنتخبات التي سيلعب معها.

يُذكر أن قرعة دور المجموعات من كأس آسيا للشباب لكرة القدم وضعت منتخب شباب سوريا في المجموعة الأولى إلى جانب أوزباكستان وإندونيسيا والعراق.

أثر سبورت

مقالات ذات صلة