مصدر لـ”أثر برس”: النقص في بنزين أوكتان ٩٥ بسبب توقف مصفاة بانياس للعمرة

خاص || أثر برس ذكر مصدر خاص لـ “أثر برس” أن سبب النقص في كميات بنزين الأوكتان ٩٥ في محطات الوقود يعود لتوقف مصفاة بانياس لإجراء العمرة السنوية وأعمال الصيانة والإصلاح حيث أن إنتاجه يتم ضمن مصفاة بانياس.

وتوقع المصدر في حديثه لـ”أثر برس” عودة الكميات قريباً لتغطية حاجة المحطات حيث يتم حالياً تزويدها بكميات قليلة لحين عودة المصفاة للعمل.

وفيما يتعلق بالازدحام أمام محطات الوقود في دمشق وباقي المحافظات بين المصدر أنه بسبب نقص التوريدات للمحطات فسابقاً كانت محطات الوقود في دمشق تخصص بكمية يومية تصل لحوالي ١.٢ مليون ليتر بنزين وهو ما يعادل ٥٠ طلب يومياً حيث أن الطلب الواحد ب ٢٤ ألف ليتر.

وبين المصدر أنه حالياً تم تخفيض الطلبات اليومية المخصصة لكل محافظة لحين وصول التوريدات الجديدة من مادة البنزين والتي ستغطي النقص الحاصل في المخزون حالياً.

ولم تبين شركة محروقات وكافة مدراء الأفرع حجم التخفيض اليومي من المادة كون العمل يجري بشكل يومي لتأمين المادة ولو بالحد الأدنى للسيارات.

وأوضح المصدر الخاص بأن الاختناق الحاصل حالياً مؤقت ولن يستمر لفترة طويلة كون التوريدات قاربت على الوصول ليتم زيادة المخصصات لمحطات الوقود.

علي سليمان  – دمشق

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.