أثر برس

الأحد - 21 أبريل - 2024

Search

مصادر بوزارة الصحة توضح لـ”أثر” حقيقة إعطاء لقاح فاسد لطلاب مدرسة في ريف دمشق

by Athr Press G

خاص|| أثر برس انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، أنباء تفيد بتسجيل حالات تسمم واختلاجات بين طلاب الصفين الأول والسادس في إحدى مدارس جديدة الفضل في ريف دمشق “بسبب إعطائهم لقاح فاسد”، وفقاً لما هو متداول.

بوقت ذكرت مصادر أهلية من جديدة الفضل لـ”أثر” أن سيارة إسعاف شوهدت أمام مدرسة “فواز شنوان” ظهر اليوم تنقل طلاب، دون معرفة الأسباب.

كما وردت لـ”أثر” شكاوى من أهالي بعض الطلاب يقولون فيها إن لقاح الصف السادس “مضروب” بحسب ما وصفوه، بسبب تسجيل حالات اختلاج بين طلابه.

وهنا أوضح رئيس بلدية جديدة الفضل أيمن محمود لـ”أثر” أن اللقاح الذي تم إعطاؤه للأطفال في مدرسة “فواز شنوان” سليم وليس “فاسداً” كما يشاع، مبيناً أن “هناك طفل واحد فقط ممن أخذوا اللقاح لديه حالة صحية خاصة، وبعد أن تم إعطاؤه الدواء تعرض لعارض صحي، ما أدى إلى نقله لمشفى الكمال”.

وتابع أن بقية الأطفال وعددهم 14، الذين تم نقلهم إلى المشفى لم تظهر عليهم أية أعراض، وأن ما أصابهم هو نتيجة الخوف، مشيراً إلى أن وزير الصحة حسن غباش ومحافظ القنيطرة معتز جمران توجها إلى مشفى الكمال والمركز الصحي في جديدة الفضل للاطمئنان عن صحة الأطفال وتم إخراجهم لعدم وجود خطر على صحتهم.

في حين ذكرت مصادر بوزارة الصحة لـ”أثر” أن الموضوع ربما لا يتعلق باللقاحات وإنما بسبب عدم تصريح الأهل عن مشاكل مرضية تمنع أخذ اللقاح، مشيرة إلى أن مصدر اللقاح هو “منظمة الصحة العالمية”.

وكان  مدير تربية القنيطرة عبده زيتون نفى في تصريح خاص لـ “أثر” كل ما يتم تناقله عن وجود حالات خطيرة نتيجة أخذ لقاحات في مدرسة فواز شنوان بجديدة الفضل، مؤكداً أن اللقاحات كانت سليمة.

بدورها، مصادر في محافظة ريف دمشق أكدت لـ “أثر” أنه تم تشكيل لجنة مختصة من وزارة التربية والمحافظة لمتابعة كل الحالات ومعرفة أسباب ما حصل، برئاسة مدير صحة ريف دمشق الدكتور ياسين نعنوس.

من جانبه، مصدر بوزارة الصحة بيّن لـ “أثر” أنه تم إبلاغ الوزارة اليوم عن حالة اختلاج حدثت لطالبة في أحد مدارس جديدة عرطوز بعد تنفيذ وزارة التربية – مديرية الصحة المدرسية لحملة لقاح روتينية لطلاب الصف السادس، لافتاً إلى أن وزارة التربية بدأت حملات اللقاح المدرسي في شهر تشرين الأول الماضي دون أي حالات مشابهة أو حالات تذكر.

وأضاف المصدر: “فور ورود المعلومة تفقد وزير الصحة الدكتور حسن محمد الغباش ووزير التربية الدكتور محمد عامر المارديني ومحافظ القنيطرة المهندس معتز أبو النصر جمران، المشفى التي تم إسعاف الطالبة إليها لمتابعة الواقع والتأكد من تقديم الاستجابة الإسعافية المناسبة، كما تواجد أيضاً في المشفى عدد من الأهالي بحالة هلع ويرغبون بالاطمئنان على أطفالهم الذي تلقوا اللقاح”، متابعاً: “وفي الوقت الذي تؤكد فيه وزارة الصحة أن جميع لقاحاتها آمنة وفعالة وموردة عن طريق المنظمات الدولية ومعتمدة منها، إلّا أنه تم على الفور تشكيل لجنة طبية باشرت عملها لمعرفة السبب الدقيق لظهور آثار جانبية للقاح”.

لمى دياب

لينا شلهوب

اقرأ أيضاً