مسؤول في المعارضة يطالب بعدم عودة اللاجئين إلى سوريا

شدد مسؤول في “المعارضة السورية” على ضرورة عدم عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم في المرحلة الحالية، بحجة أن الأوضاع غير ملائمة بالرغم من أن العديد من المناطق السورية عادت الحياة الطبيعية إليها خلال العام الجاري.

وحول هذا الأمر قال العضو في “الهيئة العليا للمفاوضات” هادي البحرة، خلال حديث أجراه مع وكالة “نوفوستي” التركية: “نحن نؤيد عودة كل سوري إلى سوريا ولكن يجب أن تكون هذه العودة آمنة وطوعية وكريمة وهذا مستحيل في المرحلة الحالية”، وهو الأمر الذي أشار إليه وفد المعارضة خلال اجتماع أستانة الأخير، إذ أفادت وكالة “الأناضول” حينها بأن الوفد سيشدد على ضرورة عدم عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم بحجة أن “المناخ غير مناسب للعودة”.

من جهتها، نقلت وكالة “سبوتنك” الروسية بياناً صادراً عن مركز استقبال وإيواء اللاجئين في سوريا، جاء فيه: “أن 1938 مواطناً سورياً عادوا إلى سوريا من الدول الأجنبية خلال الـ24 ساعة الماضية خلال اليوم الفائت”.

ويأتي تأكيد المعارضة على ضرورة عدم اللاجئين السوريين إلى بلادهم بالتزامن مع استعادة عدة مناطق في سوريا إلى سيطرة القوات السورية وعودة الحياة الطبيعية لها، مثل ريف دمشق والجنوب السوري وغيره من المناطق، بالإضافة إلى الكشف عن الأوضاع الإنسانية المأساوية التي يعيشها اللاجئين السوريين  بالمخيمات الموجودة في الأردن وتركيا، وفقاً لما تؤكده منظمات إنسانية حقوقية دولية.

يذكر أنه تم الكشف عن الأوضاع الإنسانية المأساوية التي يعيشها اللاجئين السوريين  بالمخيمات الموجودة في الأردن وتركيا، وفقاً لما تؤكده منظمات إنسانية حقوقية دولية.

 

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.