واشنطن: لن نشارك روسيا وتركيا وإيران مسار أستانا

أكد مسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية رفض الكشف عن اسمه أن بلاده لن تشارك مع إيران وروسيا وتركيا، في محادثات أستانا حول سوريا.

ونقل موقع قناة “الحرة” الأمريكية عن المسؤول في الخارجية قوله: “إن المسار الوحيد لإنهاء النزاع في سوريا يمر عبر العملية السياسة التي تسهلها الأمم المتحدة في جنيف بموجب القرار 2254”.

واعتبر المسؤول الأمريكي أن بلاده “منخرطة بنشاط مع شركائها وحلفائها لدعم جهود الموفد الأممي الخاص إلى سوريا، غير بيدرسن، بشكل قوي من أجل دفع العملية السياسية في جنيف” على حد وصفه.

وكان المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا، ألكسندر لافرينتييف، قال: “إن الولايات المتحدة رفضت المشاركة بصفة مراقب في اجتماعات التسوية السورية بصيغة أستانا”.

وأضاف أن “الأمريكيين مشغولون في الوقت الراهن بالشؤون الداخلية، ويبدو أن الأمريكان لم يقرروا بعد بشكل كامل سياستهم تجاه سوريا”.
ويشير العديد من المراقبون والمحللون إلى عدم وضوح السياسة الأمريكية إزاء سوريا في ظل الإدارة الجديدة برئاسة جو بايدن، حيث تختلف الآراء حول أولوية الملف السوري بالنسبة لهذه الإدارة، كما يرتبط بغيره من الملفات كالملف الاتفاق النووي مع إيران.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.