أثر برس

السبت - 20 أبريل - 2024

Search

مسؤول في الاتحاد الأوروبي: غزة لم تعُد سجناً مفتوحاً بل أصبحت مقبرة مفتوحة!

by Athr Press B

ارتفعت حصيلة الشهداء الفلسطينيين نتيجة العدوان الإسرائيلي المتواصل منذ 164 يوم على قطاع غزة، إلى أكثر من 31 ألف و700 شهيد.

ووفقاً لوزارة الصحة الفلسطينية، فإن عدد الشهداء بلغ 31726 شهيداً، فيما بلغ عدد الإصابات 73792 إصابة منذ 7 تشرين الأول الفائت ولغاية اليوم.

وأوضحت الصحة الفلسطينية أن الاحتلال ارتكب 8 مجازر، خلال الـ 24 ساعة الفائتة، راح ضحيتها 81 شهيداً و116 إصابة، مضيفة: “ما زال عدد من الضحايا تحت الركام وفي الطرقات ولا تستطيع طواقم الإسعاف والدفاع المدني الوصول إليهم”.

من جهة ثانية، قال الممثل الأعلى للسياسة الأمنية والخارجية للاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل: “إن إسرائيل تخلق مجاعة في غزة”، مؤكداً أن ما يحدث هو من صُنع من يمنع دخول المساعدات إلى القطاع، بحسب “الميادين”.

وأضاف بوريل: “نشهد مجاعة في غزة تؤثر على آلاف الأشخاص”، متابعاً: “لا يمكننا الوقوف متفرجين بينما يجوع الفلسطينيون”، مشيراً إلى أن المجاعة يتم استخدامها كسلاح حرب.. نرسل الدعم الجوي بينما المساعدات تنتظر على الحدود على بعد ساعة من المكان الذي تلقى فيه”.

واعتبر الممثل الأعلى للسياسة الأمنية والخارجية للاتحاد الأوروبي أن غزة لم تعُد “سجناً مفتوحاً، بل أصبحت مقبرة مفتوحة”.

ويتحكم الاحتلال بتدفّق المساعدات الإنسانية التي لا تزال غير كافية على الإطلاق نظراً للاحتياجات الهائلة لسكان القطاع البالغ عددهم 2,4 مليون نسمة، والغالبية العظمى منهم مُهدّدون بالمجاعة، وفق الأمم المتحدة.

يشار إلى أن 27 طفلاً استشهدوا حتى اللحظة نتيجة سوء التغذية وعدم توفّر أيّ نوع من حليب الأطفال شمالي غزة، بحسب الصحة الفلسطينية.

أثر برس

اقرأ أيضاً