مسؤول عراقي: بغداد قررت شراء منظومة صواريخ إس-400 الروسية

صرح السفير العراقي في موسكو حيدر منصور هادي اليوم الأربعاء، أن الحكومة العراقية قررت شراء منظومة صواريخ “إس ـ 400” الروسية.

ووفقاً لموقع “السومرية نيوز” العراقي، فإن السفير العراقي لم يذكر تفاصيل أخرى، فضلاً عن أنه لم يحدد موعد إجراء عملية الشراء.

وسائل إعلام مختلفة، لفتت إلى أن السفير هادي أعلن في شباط الفائت، أن العراق لا يجري مباحثات مع روسيا حول تصدير منظومات “إس-400” في الوقت الحالي، إلا أن ذلك غير مستبعد في المستقبل.

بدوره، النائب في البرلمان العراقي حاكم الزاملي، تحدث قبل أيام، عن وجود مفاوضات بين الحكومتين العراقية والروسية لتجهيز بغداد بمنظومة “إس 400”.

وفي السياق، ​حذرت وزارة الخارجية الأمريكية في وقت سابق​ السلطات ​العراقية ودولاً أخرى من تبعات عقد صفقات لشراء أسلحة روسية، مع الإشارة أيضاً إلى أنها طالبت اليوم الأربعاء، موظفيها “غير الأساسيين” المتواجدين في سفارتها في بغداد وقنصليتها في أربيل، بمغادرة العراق بشكل فوري، بالإضافة إلى أن القوات الأمريكية تعيش حالة تأهب نظراً لـ “تهديدات محتملة”.

يذكر أن منظومة الدفاع الجوي إس-400 تتميز بأنها شديدة الدقة في رصد الأهداف واستهدافها، وبات بإمكانها مؤخراً إصابة الأهداف السريعة والأقمار الصناعية على مدارات منخفضة بعد تزويدها بصاروخ 40Н6، وهو صاروخ سريع جداً تعادل سرعته أضعاف سرعة الصوت ويزيد مداه على 400 كيلومتر.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.