مراقبون روس عند مثلث الحدود السورية – اللبنانية – الإسرائيلية

 

نشرت وسائل إعلام “إسرائيلية” أن موسكو اقترحت على الأمريكيين نشر مراقبين روس عند مثلث الحدود السورية – اللبنانية – الإسرائيلية في منطقة الحرمون الواقعة أقصى ريف دمشق المتداخل مع القنيطرة والجولان والأراضي اللبنانية، وذلك للإشراف على مناطق “خفض التوتر”.

وبينما كان التخوف “الإسرائيلي” محصوراً بجنسية المراقبين، أكدت موسكو أن المراقبين لن يكونوا من الضباط الإيرانيين، أو قوات من “حزب الله”، ولا ضباط أتراك، كما اقترحت موسكو نشر مراقبين أمميين على طول الحدود السورية مع الجولان المحتل وزيادة عدد قوات الأمم المتحدة في الجولان.

يذكر أن الاقتراح الروسي بحسب وسائل الإعلام “الإسرائيلية” طُرح من قبل وزير الخارجية الروسي خلال لقائه مع دونالد ترامب ووزير خارجيته، وموضوع جنسية المراقبين تحدث عنه رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية خلال زيارته الأخيرة إلى تل أبيب.

مقالات ذات صلة
أضف تعليق