محلات تجارية للاجئين سوريين قيد الإغلاق.

قبل فترة وجيزة بدأت البلديات في لبنان بتوجيه إنذارات لعمال سوريين وإقفال محال يشغلونها، تنفيذا لقرار صادر عن وزارة العمل يحصر عمل السوريين بمهن معينة ووفق شروط محددة وقد بينت الوزارة بأن هذا الإجراء يهدف إلى ضبط العمالة غير الشرعية وحماية سوق العمالة اللبنانية.
وينظر السوريون إلى هذا القرار على أنه خطوة إضافية للتضييق عليهم لمغادرة البلاد.

مقالات ذات صلة