مجدداً .. السورية للتجارة تمدد فترة توزيع المواد المدعومة

مددت المؤسسة السورية للتجارة للمرة الثالثة فترة بيع المواد المدعومة “السكر والرز” الخاصة بأشهر “شباط وآذار ونيسان”، دون تحديد موعد انتهاء المدة.

ونشرت المؤسسة أن وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك وافقت على طلبها بتمديد فترة توزيع المواد المقننة، ليتمكن الجميع من الحصول على مخصصاتهم للدورة الحالية.

وكانت المؤسسة مددت فترة بيع المواد المدعومة الخاصة بالأشهر المذكورة أعلاه أول مرة إلى نهاية شهر أيار الفائت بعد أن بدأت التوزيع منذ منتصف شباط الماضي، وعادت بعدها ومددت الفترة حتى الـ 7 من حزيران الحالي.

أما سبب هذا التأخير بالتوزيع، أفاد مدير عام المؤسسة السورية للتجارة أحمد نجم، في حديثه لـ “أثر برس” بأن هناك مجموعة عوامل، فهناك أشخاص تصلهم رسالة ويتأخرون بالاستلام، أو يكون هناك خطأ من قبل المستخدم بتحديد الصالة.

وحول ما أثير عن إمكانية كل من لم يستلم مخصصاته أن يتجه لأي صالة ويستلم مخصصاته، أوضح نجم هنا أنه تم فتح بطاقة “الماستر” بهذه الحالة موضحاً: “يتم اتباع نظام الماستر في المناطق التي تشير الإحصائيات فيها إلى أن التوزيع قليل، ويستطيع حامل البطاقة الذكية الحصول على مخصصاته حتى في حال لم تصله رسالة”.

وفيما يخص مادة الزيت وغيابها عن صالات السورية للتجارة، أكد نجم في حديثه أن أي كمية تصل سيتم بتوزيعها لكن لم يصل شيء حتى اليوم فهناك عقود مبرمة لم يتم تنفيذها بعد.

وتأتي هذه التمديدات في وقت تأكد فيه المؤسسة أن المواد المدعومة من (الرز والسكر) متوفرة بكميات كبيرة ولعدة أشهر، وهناك عقود مبرمة وسيتم التعاقد لاستيراد كميات جديدة للدورات اللاحقة.

أثر برس 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.