ما الذي تم العثور عليه تحت الأرض في ريف القنيطرة؟

بدأت الوحدات المختصة التابعة للقوات السورية بتمشيط القرى والبلدات التي استعادت السيطرة عليها في القنيطرة وريفها.

وبحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الرسمية السورية “سانا”، عثرت وحدات الهندسة خلال تمشيطها عدداً من قرى ريف القنيطرة على كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر من مخلفات مسلحي “جبهة النصرة”.

ومن بين الأسلحة والذخائر التي عثر عليها بنادق وصواريخ “تاو” الأمريكية وذخائر متنوعة وألغام وقناصات ورشاشات ومعدات لما تسمى منظمة “الخوذ البيضاء” كانت مخبأة تحت الأرض، إضافة إلى كميات من المواد الغذائية الإسرائيلية الصنع، كما نقلت وكالة “سانا”.

يذكر أن مايقارب 100 عنصر من عناصر “الخوذ البيضاء” انتقل إلى الأردن عبر الأراضي المحتلة بمساعدة الكيان الإسرائيلي.

وتم في الـ 19 من الشهر الماضي التوصل لاتفاق في القنيطرة ينص على خروج المسلحين الرافضين للتسوية إلى إدلب وتسوية أوضاع الراغبين بالبقاء في مناطقهم وعودة القوات السورية إلى النقاط التي كانت فيها قبل عام 2011.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق