ماهر بحري يوضح أسباب تفوق تشرين في الدوري السوري

أكد ماهر بحري مدرب نادي تشرين السوري، أن لقب الدوري جاء بتكاتف ودعم الجميع، مشيراً إلى أن المرحلة القادمة مهمة جداً والجميع مطالب بالعمل بشكل احترافي وبجهود مضاعفة.

وقال ماهر بحري في تصريحات للصفحة الرسمية للنادي: “أنا سعيد جداً بتحقيق اللقب الثالث لنادي تشرين وتمكننا من إسعاد الجماهير بعد 23 سنة من الغياب عن التتويج باللقب”.

وواصل: “الفرحة الكبيرة التي غمرت مدينة اللاذقية جاءت بفضل إدارة متفانية في عملها ولاعبين أبطال، وكادر فني وإداري وطبي على مستوى عالٍ وكادر إعلامي مميز، الجميع كان متابعاً للعمل بكل احترافية، حتى آخر لحظة”.

وتابع مدرب تشرين: “هذا الإنجاز هو مصدر سعادة وفخر للجميع، لأنه جاء بعد منافسة قوية وشرسة لأكثر من عام مع عدة فرق مجهزة بشكل جيد، وجاء حسم البطولة لمصلحة فريقنا في النهاية”.

وأردف: “مررنا بمراحل حساسة جداً وتعرضنا للكثر من الضغوطات والصعوبات على مدار الموسم خوفاً من فقدان البطولة في المراحل الأخيرة، لكن الوعي والثقة لدى الإدارة واللاعبين والجماهير، بالإضافة لثقافة الفوز التي انزرعت عند فريقنا ومنحتنا الكثير من التركيز في المراحل الحاسمة”.

وأتم: “المرحلة القادمة مهمة جداً والجميع مطالب العمل بشكل احترافي وبجهود مضاعفة، كما نقول دائماً الوصول للقمة أمر صعب، لكن المحافظة عليها أصعب بكثير، وهذا يتطلب الكثير من الجهد، ودعم مالي كبير، وعمل احترافي بعيد عن العواطف”.

 

وكان نادي تشرين قد حقق لقب الدوري السوري في آخر جولاته بعد الانتصار على الكرامة.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.