ماذا ينتظر كوكب الأرض في 19 نيسان الحالي؟

 أعلن علماء الفلك أن كويكب ضخم، عرضه 1 كم، يتجه نحو كوكب الأرض بسرعة عالية في الـ19 من شهر نيسان الحالي، ومن المتوقع ألا يسبب هذا الكويكب أي خطورة على كوكب الأرض.

ويُعد عبور كويكب “2014 JO25” قرب الأرض، أقرب عبور منذ 400 عام، حيث لن يحدث هذا اللقاء القريب بين كوكب الأرض وأي كويكب أخر في المستقبل قبل 480 سنة أخرى.

واُكتشف هذا الكويكب من قبل Mt. Lemmon في آيار 2014، ووصفه علماء الفلك بأنه “كائن مشرق”، وسيكون من أفضل الأهداف للرصد من قبل الرادار هذا العام.

وذكر مركز Minor Planet أن الكويكب “2014 JO25” قد يكون خطراً، فهو من الكويكبات التي يصل حجمها لأكثر من 100 متر، ويقترب من الأرض بشكل مثير للاهتمام، وتشير التوقعات إلى مرور الكويكب على مسافة آمنة من الأرض، حوالي 1.8 مليون كم.

وأشارت وكالة الفضاء الأميركية “ناسا” إلى أن هناك كويكبان آخران هما 2003 BD44 و1999 CU3، يبلغ عرض كل منهما 2 كم، سيمران بالقرب من كوكب الأرض أيضاً.

مقالات ذات صلة