أثر برس

الثلاثاء - 16 أبريل - 2024

Search

“الشمس ستشرق من دون شعاع”.. ما حقيقة الظواهر الفلكية المرافقة لـ”ليلة القدر”؟

by Athr Press G

خاص|| أثر برس تناقلت وسائل إعلامية عدة أخباراً تتعلق بظواهر فلكية مختلفة تترافق مع ليلة القدر هذا العام، وأهمها صفاء السماء والجو المعتدل، وشروق الشمس من دون شعاع.

وفي السياق قال رئيس الجمعية الفلكية السورية د.محمد العصيري لـ”أثر” إن ما يشاع عن هذه الظواهر لا علاقة له بالعلم، مبيناً أنها ظواهر روحانية بالمطلق وليست فلكية.

وأضاف العصيري: بالنسبة لشروق الشمس دون شعاع فهذا أمر موجود بشكل يومي عندما يكون الجو صافياً، أما فيما يخص عدم ظهور الشهب، فبين أن الأرض تستقبل يومياً نحو 1000 طن من الهطل الشهبي، بينما اعتدال الجو غير منطقي، فقد تأتي ليلة القدر في شهر آب، وبعد عدة سنوات سيأتي شهر رمضان في شهر كانون وعندها ستكون الليالي باردة.

وأشار العصيري إلى أن القمر في ليلة القدر “والتي تصادف 27 رمضان وفقاً للاصطلاحات والتشريعات الفقهية”، هذا العام سيكون عمره 26 يوماً ونصف، ويكون في طور الهلال المتناقص، بينما بعده عن الأرض سيكون حوالي 363 ألف كيلو متراً.

ووفقاً للعصيري سيكون القمر في منزلة الدلو وهي جزء من 3 أجزاء من برج الدلو.

يشار إلى أن العصيري كان صرح سابقاً لـ”أثر” بأن نهاية شهر رمضان ستكون فلكياً في يوم الثلاثاء 9 نيسان، وعيد الفطر سيكون الأربعاء 10 نيسان، وهذا فلكياً فقط بينما يبقى القرار لدى المجلس العلمي الفقهي.

حسن العبودي

اقرأ أيضاً