“لمين التصفيق؟!”.. الرئيس الأسد يقاطع تصفيق الحضور بـ “نكتة” خلال أدائه القسم الرئاسي “فيديو”

ألقى الرئيس السوري، بشار الأسد اليوم السبت، كلمة خلال أدائه اليمين الدستورية رئيساً لولاية رابعة، في قاعة قصر الشعب.

وتداول الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، أبرز ما جاء في كلمة الرئيس، بالإضافة إلى صور الأسد تعبيراً عن تهنئتهم له، وهاشتاغ “#القسم_الرئاسي”.

وحضر القَسم الرئاسي، عدد من الشخصيات السياسية المهمة، وجرحى الحرب، بالإضافة إلى المتفوقين بالشهادة الثانوية، علاوةً على عدد من الفنانين، مثل: “دريد لحام، غادة بشور، ناصيف زيتون، حسام تحسين بيك، منى واصف وغيرهم”.

كما، شهدت كلمة الرئيس الأسد، مقاطعة متكررة من الحاضرين في القاعة، حيث ألقوا كلمات وقصائد مقتضبة تشيد بالأسد وتؤيده، إلا أن هذا التصرف لاقى استياء من قبل بعض الناشطين، الذين اعتبروا أن “لا داعي لمثل هذه التصرفات.. ومن الممكن أن الرئيس نفسه قد لا يتقبلها” حسب تعبيرهم.

وفي موقف طريف من قبل الرئيس السوري، حيث لاقى تفاعلاً كبيراً بين الناشطين، عندما كان يقول في خطابه: إن “قضية تحرير ما تبقى من أرضنا تبقى نصب أعيننا.. تحريرها من الإرهابيين ورعاتهم الأتراك والأمريكيين”، قاطعه الحاضرين بتصفيق حار، ما دفع الأسد إلى مقاطعتهم بالسؤال ممازحاً: “أنا ذكرت الإرهابيين والأمريكيين والأتراك.. فلمن التصفيق؟”.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.