أثر برس

الثلاثاء - 16 أبريل - 2024

Search

للمرة الثانية خلال أسبوع.. الأمن الروسي يعتقل أفراد يمولون جهات معارضة في سوريا

by Athr Press Z

أعلن جهاز الأمن الفيدرالي الروسي اعتقال 49 شخصاً في 22 منطقة روسية ينتمون لشبكة إرهابية بتهمة جمع الأموال للفصائل المسلحة في سوريا، وذلك للمرة الثانية خلال شباط الجاري.

وأفاد بيان لجهاز الأمن الروسية بأنه “بالتعاون مع هيئة الرقابة المالية ولجنة التحقيق الروسية، تم القضاء على قناة دولية تقوم بتقديم الدعم المالي للمنظمة الإرهابية الدولية (كتيبة التوحيد والجهاد)، المحظورة في روسيا، والتي تنشط في الأراضي السورية” وفق ما نقلته قناة “روسيا اليوم”.

وأشار البيان إلى أنه تم اعتقال 49 عنصراً من الشبكة المتورطة في جمع وتحويل الأموال لتلبية احتياجات المسلحين العاملين في سوريا.

وأضاف البيان أن “بعض المعتقلين، كانوا ينشرون أيديولوجية إسلامية متطرفة في صفوف المسلمين في روسيا عن طريق استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، ويحاولون تبرير نشاطاتهم الإرهابية التخريبية”.

وفي 21 شباط الجاري كشف جهاز الأمن الفيدرالي في مقاطعة سامارا جنوبي روسيا خلية موّلت بتوجيه من قيادة تنظيم “هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة وحلفائها)” المسلحين بمنطقة “خفض التصعيد” في إدلب شمال غربي سوريا.

وجاء في بيان جهاز الأمن الروسي حينها: “ثبت أن المعتقلين يتبنون إيديولوجية تنظيم هيئة تحرير الشام الإرهابي ويتبعون التعليمات الواردة من قيادة التنظيم المذكور، ويحولون بانتظام أموالاً إلى حسابات المسلحين بمناطق سيطرة الإرهابيين في منطقة وقف التصعيد في إدلب السورية”.

وسبق أن تم الكشف عن وجود عدد من الجهات الأجنبية التي تتولى مهمة تمويل الفصائل المسلحة في سوريا، مثل شركة  “لافارج هولسيم” لصناعة الأسمنت، وفق ما أكدته شبكة “BBC” البريطانية، التي نقلت عن الشركة أن نتائج تحقيقات أجرتها الشركة كشفت أن مصنعها في سوريا قدم تمويلاً لجماعات مسلحة.

أثر برس 

اقرأ أيضاً