لبنان: توقيف صحفي أمريكي نقل مظاهرات بيروت مباشرةً لصالح صحيفة “إسرائيلية”

بالتزامن مع موجة الاحتجاجات التي يشهدها لبنان والتي زادت حدتها خلال اليومين الماضيين، أوقفت السلطات اللبنانية صحفي أمريكي كان يبث مشاهد مباشرة للتظاهرات وسط العاصمة بيروت لصالح صحيفة “هآرتس” التابعة للكيان الإسرائيلي.

ووفقاً للوكالة الوطنية للإعلام اللبناني، فإن المديرية العامة لأمن الدولة أصدرت بياناً قالت فيه: “إثر تداول وسائل التواصل الاجتماعي خبراً حول إقدام أحد الأشخاص على بث فيديوهات مباشرة للأحداث التي كانت تحصل في وسط بيروت لصالح صحيفة هآرتس الاسرائيلية، تمكنت دورية من المديرية العامة لأمن الدولة من تحديد مكان البث والتوجه إليه”.

وأضاف البيان: “تم إلقاء القبض على الشخص، وتبين أنه صحفي أمريكي يدعى نيكولاس ا.د.ف. ويحمل الجنسية الأمريكية ومقيم في محلة عين المريسة في بيروت، كما ادعى أنه صحفي يعمل لحسابه الخاص”.

ولفتت الوكالة اللبنانية إلى أن مدعي عام التمييز القاضي غسان عويدات، راجع القضية وطالب بتوقيف الصحفي وتسليمه إلى مديرية المخابرات في الجيش اللبناني مع المضبوطات للتوسع بالتحقيق.

وكانت الصحيفة الإسرائيلية بثّت يوم الأحد الفائت، عبر خاصية “فيسبوك لايف”، مشاهد مباشرة من المواجهات الدائرة في محيط مجلس النواب في وسط بيروت بين القوى الأمنية والمتظاهرين.

وشهدت بيروت خلال اليومين الماضيين أي يومي السبت والأحد، اشتباكات وتراشق بالحجارة بين المحتجين وقوى الأمن، وتجاوزت حصيلة الإصابات الـ 520 خلال 48 ساعة تقريباً.

تجدر الإشارة إلى أن الاحتجاجات في لبنان بدأت في 17 تشرين الأول الفائت، للمطالبة بتحسين الوضع المعيشي وإيجاد فرص عمل وغيرها من المطالب، ويعمد المحتجون إلى إغلاق الطرقات بالإطارات المشتعلة، فضلاً عن حدوث اشتباكات وتراشق بالحجارة بين المحتجين وقوى الأمن.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.