لافروف يحذّر من الوضع شرقي الفرات.. وأردوغان يهدد بعمل عسكري

في الوقت الذي أعلن فيه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عن نيته لشن عمل عسكري في منطقة شرق الفرات التي تتواجد فيها قواعد عسكرية أمريكية، يؤكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، على أن واشنطن تنوي إنشاء “كيان شبه دولة” في تلك المنطقة.

وجاء ذلك خلال لقاء أجراه في “آر تي فرانس” حيث قال: “أنا لا أتفق مع من يظن أن إدلب هي آخر منطقة ذات مشاكل في سوريا، ففي شرق الفرات أراض ضخمة تحدث فيها أشياء غير مقبولة على الإطلاق، إذ تحاول الولايات المتحدة استخدام هذه الأراضي من خلال حلفائها السوريين، وخاصة الأكراد، لأجل خلق كيان شبه دولة هناك”.

وأضاف “لا أستبعد أن تحاول الولايات المتحدة في هذه المنطقة الحفاظ على الوضع ساخناً هناك، لكي لا يهدأ أحد”.

وتشهد الفترة الأخيرة تقارب روسي – تركي في سوريا بخصوص إدلب، ونتج عنه مواقف مشتركة إزاء الوجود الأمريكي شرق الفرات.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق