أثر برس

السبت - 20 أبريل - 2024

Search

لأول مرة تطال “السوتورو”.. أنقرة تجدد استهدافاتها مكونات “قسد”

by Athr Press Z

خاص|| أثر برس جددت القوات التركية أمس الأربعاء غاراتها على منطقة شرقي سوريا ضد مقرات وتحركات “قوات سوريا الديمقراطية- قسد”.

وأفادت مصادر “أثر برس” بأنه قضى 3 عناصر من “المجلس السرياني العسكري- السوتورو” التابع لـ”قسد” وقيادي عسكري جراء غارة للطيران المسيّر التركي.

كما استهدفت المسيّرات التركية بغارة جوية سيارتين تابعتين لـ”قسد” في منطقة المالكية أقصى شمال شرقي محافظة الحسكة ما أسفر عن مقتل عدد من العناصر وإصابة آخرين.

وأفاد مصدر خاص لـ”أثر برس” في منطقة المالكية بأنه عند الساعة التاسعة والنصف صباح أمس الأربعاء، نفّذت طائرة مسيّرة تركية غارتين جويتين الأولى استهدفت سيارة عند مدخل مدينة المالكية أقصى شمالي شرق المحافظة، بينما استهدفت الغارة الثانية سيارتين عند مدخل قرية خان الجبل بريف المالكية ما أسفر عن مقتل عدد من عناصر “قسد” وإصابة آخرين، تم نقلهم إلى مشفى المالكية لتلقي العلاج.

وأضاف المصدر أن السيارات المستهدفة كانت تقل قياديين كانوا متجهين لحضور اجتماع مع قوات “الأسايش” التابعة لـ”قسد” في المنطقة، ما أودى بحياة قيادي في “قسد” وثلاثة عناصر من قوات “السوتورو” وإصابة آخرين إلى جانب وقوع أضرار مادية كبيرة في مكان الاستهداف.

وأصدرت القيادة العامة لقوات “السوتورو” بياناً أعلنت فيه مقتل ثلاثة من عناصرها وهم شربل نعيم صليبا، وجميل حنا حنا، ومظفر محمد، وإصابة اثنين آخرين نُقلوا إلى مشفى المالكية.

وتعد هذه المرة الأولى التي يتم فيها استهداف “عناصر المجلس السرياني العسكري- سوتورو” في المنطقة من قبل الطيران المسيّر التركي، و”السوتورو” هم قسمان، قسم يعمل إلى جانب “قسد” ومركزهم في مدينة القامشلي ولهم مراكز بمدينة الحسكة، والقسم الآخر يعمل بالتنسق مع الدولة السورية ومركزه الأساسي مدينة الحسكة.

يشار إلى أنه في 13 كانون الثاني الفائت شنت القوات التركية حملة استهدافات طالت مناطق شمالي شرقي سوريا وأحدثت هذه الاستهدافات أضراراً مادية في البنى التحتية السورية جراء التركيز على ضرب المنشآت النفطية ومحطات تحويل الكهرباء.

جوان الحزام- الحسكة 

اقرأ أيضاً