كريستيانو رونالدو يودع دوري أبطال أوروبا وميسي يكسر النحس

سَحَر النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الجميع وسجّل هدفين ليقود برشلونة الإسباني للفوز على مانشستر يونايتد الإنكليزي 3-0 والتأهّل إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

ونجح  النجم الأرجنتيني  في التسجيل للمرة الأولى في ربع نهائي المسابقة القارية منذ عام 2013 وبعد 12 مباراة وهو لم يكتف بهدف بل بهدفين.

واحتاج “ليو” لـ 16 دقيقة فقط من انطلاق المباراة ليكسر النحس بتسجيله الهدف الأول بطريقة رائعة بعد تخطيه أكثر من لاعب ثم أضاف الثاني بعد 4 دقائق فقط بمساعدة حارس يونايتد الإسباني ديفيد دي خيا.

وفي مباراة أخرى، ودع يوفنتوس الإيطالي دوري أبطال أوروبا من الدور ربع النهائي بعد تلقيه هزيمة من قبل أياكس الهولندي بهدفين لهدف على ملعبه في مدينة تورينو الإيطالية.

ولم يستفد يوفنتوس من نتيجته المقبولة ذهاباً 1-1 ووقع ضحية تفاهم شبان أياكس والغيابات المؤثرة لنجومه عن مباراة العودة.

وافتتح البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي تعاقد معه يوفنتوس طمعاً بالتتويج بالأبطال، أول أهداف المباراة من ضربة رأس في الدقيقة 28، لكن رد أياكس جاء بفضل فان دي بيك الذي كسر مصيدة التسلل وأدرك التعادل في الدقيقة 34.

وتحسّن أداء أياكس بشكل ملفت في الشوط الثاني وأهدر أكثر من فرصة للتقدم وسط غياب أيّ رد من يوفنتوس، فكان له ما أرد بضربة رأس من مدافعه الواعد دي ليخت في الدقيقة 67.

ولم يتمكن يوفنتوس من الضغط على ضيفه فيما تبقى من وقت، بل افتقدت محاولاته الخجولة للتركيز بالترافق مع استسلام رونالدو للرقابة الدفاعية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.