“قسد” تشن حملات اعتقال جديدة في قرى ديرالزور والرقة والحسكة

تواصل “قوات سوريا الديمقراطية” المدعومة أمريكياً، شن حملات الاعتقال في المدن والقرى والبلدات التي تسيطر عليها في محافظات الرقة وديرالزور والحسكة والتي يقطنها سوريون من غير الكرد تحت ذريعة البحث عن منتمين لتنظيم “داعش”، أو سوق الشبان للتجنيد الإجباري.

وأفادت شبكة “شام” المعارضة بأن “قسد” اعتقلت يوم أمس عدداً من الأشخاص في بلدة الطيانة بريف ديرالزور، واعتدت على عدد من المدنيين بالضرب، وصادرت جميع الأسلحة النارية والخاصة بالصيد.

وأفاد ناشطون بأن محموعات من “قسد” مدعومة بسيارات أمريكية مصفحة ، شنت حملة دهم واعتقالات في بلدة الجرذي يوم أمس، وقامت باعتقال شيخ البلدة وعدد من المدنيين، مضيفين أن الاعتقالات طالت عدد من المدنيين قي بلدة الشنان بريف دير الزور أيضاً.

كما شنت “قسد” حملات اعتقال في جزرة البوحميد وجروان في ريف الرقة، واعتقلت عدد من الشبان بمدينة رأس العين في ريف الحسكة، بغية سوقهم للتجنيد الإجباري في صفوفها.

يشار إلى أن “قوات سوريا الديمقراطية” المدعومة أمريكياً تواجه حالة رفض شعبية واسعة، حيث خرجت خلال الأيام الأخيرة عشرات التظاهرات في ديرالزور والحسكة احتجاجاً على سياسياتها وسوء الأوضاع المعيشية وسوء معاملة السوريين من غير الكرد والانفلات الأمني.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.