قسد تحتجز قافلة للهلال الأحمر السوري وسكان “خربة عمو” يشكون مضايقاتها منذ اعتراض الدورية الأمريكية

خاص || أثر برس قالت مصادر أهلية لـ”أثر برس” إن قسد قامت باحتجاز سيارات تابعة لمنظمة “الهلال الأحمر العربي السوري”، كانت قد دخلت إلى قرية “خربة عمو”، جنوب مدينة القامشلي، لتوزيع مساعدات إنسانية لسكانها.

المصادر قالت إن القافلة التي دخلت إلى القرية يوم أمس، سلكت طريقاً تسيطر عليه “قوات سوريا الديمقراطية”، وبعد إيقافها حتى ساعة متأخرة من ليل أمس، سمحت للكادر بمغادرة المكان مع إبقاءها للآليات قيد الاحتجاز، حتى ساعة إعداد هذا التقرير.

إلى ذلك، دخلت صباح اليوم السبت، قافلة مساعدات روسية، برفقة فريق طبي روسي لمعاجلة المصابين  في قرية “خربة عمو”، وأكدت مصادر محلية أن المساعدات جاءت من مركز المصالحة الروسي في مطار القاملشي.

ويؤكد سكان محليون أن قسد ضيقت الخناق وزادت من مضايقاتها لسكان القرى التي تسيطر عليها الدولة السورية جنوب مدينة القامشلي منذ اعتراض سكانها للدوريات الأمريكية قبل أيام، مشيرة إلى أن احتجاز قافلة الهلال يندرج ضمن الأعمال الانتقامية التي قد تجنح إليها “قسد”، بحق المدنيين.

يذكر أن سكان قرية “خربة عمو”، كانوا قد اشتبكوا مع رتل أمريكي قبل يومين ما أودى بحياة شاب وتسبب بإصابة اثنين آخرين من أهالي القرية، وسط أنباء عن مقتل جندي من قوات الاحتلال الأمريكي، فيما قطع سكان قرية “بوير البوعاصي” الطريق على المؤازرة الأمريكية التي حاولت الوصول لمكان الاشتباك حينها.

محمود عبد اللطيف – القامشلي

 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.