قذائف المجموعات المسلحة في ريف حلب الجنوبي تودي بحياة طفل وتصيب آخرين بجروح

قضى طفل وأصيب آخرون بجروح جراء استهداف مناطقهم في ريف حلب الجنوبي من قبل المجموعات المسلحة.

ونقلت الوكالة السورية الرسمية للأنباء “سانا” عن مصدر في قيادة شرطة حلب قوله: “استشهد طفل وجرح شقيقيه وأمه جراء سقوط قذيفة أطلقها الإرهابيون على منزلهم في بلدة الوضيحي في ريف حلب الجنوبي”.

كما استهدفت المجموعات المسلحة يوم أمس أحياء مدينة الحمدانية في حلب بالقذائف الصاروخية ما أودى بحياة عدد من المدنيين.

يشار إلى أن استمرار المجموعات المسلحة المدعومة تركياً باستهداف المناطق المدنية بالقذائف الصاروخية في مدينة حلب وريفها وريف حماة يعد خرقاً واضحاً للاتفاقيات التي تم توقيعها بين تركيا وروسيا كاتفاق “خفض التصعيد” واتفاق “إدلب” في الوقت الذي يرد فيه الجيش السوري على هذه الاعتداءات.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.