قادمون من لبنان.. أكثر من 100 لاجئ سوري يصل إلى برلين

أفادت وسائل إعلام ألمانية، بوصول أكثر من 100 لاجئ سوري إلى العاصمة الألمانية برلين، قادمين من لبنان.

ووفقاً لصحيفة “ويلت” الألمانية، فإن 108 لاجئين سوريين وصل إلى برلين، قادمين من لبنان، من بينهم عائلات تحتاج مساعدات طبية وأطفال يعانون من إعاقة سمعية شديدة.

وقالت الصحيفة: “إن ولاية برلين بدأت العمل مع وكالة اللاجئين التابعة للأمم المتحدة”، مضيفة أن 100 لاجئ سوري تم قبول استقبالهم في كانون الأول الماضي، كجزء من برنامج القبول الإنساني الجديد في البلاد.

ولفتت الصحيفة، إلى أن البرنامج يستهدف اللاجئين السوريين من ذوي الاحتياجات الخاصة، والذين لا يمكن رعايتهم بشكل ملائم في لبنان.

ونقلت الصحيفة عن “إدارة التكامل والعمل الاجتماعية” الألمانية أن “لبنان مقارنة بعدد سكانه استقبل أكبر عدد من اللاجئين السوريين، بالإضافة إلى ذلك، تعاني الدولة نفسها من أزمة إمدادات حادة”.

بدورها، قالت عضو مجلس الشيوخ عن الشؤون الاجتماعية، كاتيا كيبينغ: “أنا سعيدة للغاية لأننا نستطيع الآن توفير الأمن لـ 108 لاجئين سوريين آخرين من لبنان”.

وأضافت كيبينغ: “حتى لو كانت الحرب ضد أوكرانيا وحركات اللاجئين المرتبطة بها هي محور اهتمام الرأي العام حالياً، فمن المهم بالنسبة لي ألا أغفل مناطق الحروب والأزمات المختلفة في العالم”.

جدير بالذكر أن فئة كبيرة من اللاجئين السوريين الذين يقدّر عددهم بأكثر من مليون في لبنان، يعيشون الآن تحت خط الفقر، وعدد كبير منهم ليس لديه طعام أو مال لشراء الطعام.

يذكر أنه يوجد في ألمانيا قرابة مليوني لاجئ من دول مختلفة حول العالم، بينهم أكثر من 780 ألف لاجئ سوري، وفقاً للإحصائيات الرسمية في البلاد، مع الإشارة إلى أن معظمهم يعانون من صعوبات من ناحية إيجاد فرص عمل خاصة في ظل نقص دورات اللغة الألمانية المتخصصة بتعليم المصطلحات المهنية.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.