في زيارة مفاجئة هدفها العراق وسوريا… وزير الدفاع الأمريكي بالوكالة يصل بغداد

في زيارة لم يُعلن عنها البنتاغون من قبل، وصل وزير الدفاع الأمريكي بالوكالة باتريك شاناهان، إلى العاصمة العراقية بغداد.

ووفقاً لوكالة “رويترز”، فإن الزيارة المفاجئة هدفها مناقشة سحب القوات الأمريكية من سوريا بالإضافة إلى معرفة مستقبل القوات الأمريكية في العراق، دون نشر أي تفاصيل أخرى عن الزيارة.

بدوره، موقع “روسيا اليوم”، لفت إلى أنه من المتوقع أن يلتقي شاناهان برئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، لتبادل المعلومات الاستخباراتية فيما يتعلق بالقضاء على تنظيم “داعش”، الذي تزعم واشنطن من خلال غارات “التحالف الدولي” بمحاربته، مع الإشارة إلى أن معظم ضحايا الغارات التي يشنها على مدن المنطقة الشرقية في سوريا من المدنيين وخاصة النساء والأطفال.

من جهته، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، كان قد أعلن مسبقاً أنه يعتزم إبقاء قوات بلاده في العراق، لافتاً إلى جزءاً من القوات التي سيسحبها من سوريا سيبقى في العراق.

يذكر أن قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية جوزيف فوتيل توقع الأحد الفائت، أن يكون التواجد الأمريكي في العراق “ثابتاً”، مضيفاً: أن “انسحاب القوات الأمريكية من سوريا من المحتمل أن يبدأ خلال أسابيع”، علماً أن الدخول الأمريكي إلى سوريا كان دون دعوة أو موافقة من الدولة السورية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.