غداً الاثنين.. الجولة الثانية للجيش والوثبة في كأس الاتحاد الآسيوي

أنهى نادي الوثبة استعداداته لمواجهة الكويت الكويتي، غداً الإثنين، في إطار مواجهات الجولة الثانية كم بطولة كأس الاتحاد الآسيوي في المجموعة الثانية.

وكان الوثبة افتتح مشاركته الأولى في البطولة الآسيوية بالتعادل السلبي مع الفيصلي الأردني، فيما فاز الكويت على الأنصار اللبناني.

ويطمح الوثبة لمواصلة عروضه القوية ونتائجه الملفتة التي بدأها مع الفيصلي، ويدرك أن مهمته لن تكون سهلة، لفارق الإمكانيات الفنية ووجود محترفين على مستوى جيد بالفريق الكويتي الذي قدم مباراة كبيرة أمام الأنصار.

ويدخل الوثبة اللقاء متسلحاً بقوة دفاعه الذي دخل مرماه 7 أهداف في 14 مباراة بالدوري المحلي، فيما تألق في مباراة الفيصلي وكان سداً منيعاً بوجه هجوم منافسه.

دفاع الوثبة بقيادة هادي المصري وسعد أحمد يعيش أفضل حالاته، والفريق يلعب بانضباط تكتيكي ولياقة بدنية جيدة ساعدت على تفوقه في الكثير من المباريات وتحديداً في الدقائق الأخيرة

وساهم الدعم المالي والمعنوي من مجلس إدارة النادي برئاسة إياد دراق السباعي، في رفع الحالة الذهنية للاعبين.

خبرة الجهاز الفني بقيادة هيثم جطل، ساهمت في رفع الجاهزية الفنية والبدنية.

وأكد جطل في تصريحات صحفية أن فوز فريقه على الاتحاد الحلبي، بنتيجة 3-0 ساهم في زيادة الثقة

 

وعلى الجانب الآخر، اعترف رأفت محمد، المدير الفني للجيش السوري، بصعوبة مباراة هلال القدس الفلسطيني، غدا الإثنين ضمن الجولة الثانية من لقاءات المجموعة الأولى، بكأس الاتحاد الآسيوي.

وكان الجيش تعادل مع المنامة البحريني في الجولة الأولى، فيما خسر هلال القدس من العهد اللبناني 2-1.

وقال محمد في حديثه للاعبيه: “الفريق الفلسطيني لن يكون صيداً سهلاً، وسيقاتل لتعويض هزيمته أمام العهد اللبناني في الجولة الماضية، ولذلك عليكم اللعب بروح قتالية وثقة كبيرة، والأهم التركيز واستغلال الفرص”.

وتابع: “التأمين الدفاعي مطلوب والأخطاء ممنوعة، الفريق الفلسطيني لديه نجوم على مستوى جيد وهم قادرون على التسجيل من أشباه الفرص”.

وأكمل: “الفوز مهم للغاية، وسيمنحنا ثقة ومعنويات كبيرة للجولات المقبلة في البطولة الآسيوية ولمشوارنا في الدوري، بعد أن نجحنا في استعادة توازننا”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.