على متنه 45 لاجئاً سورياً.. غرق مركب قبالة السواحل اليونانية

غرق مركب يحمل 45 لاجئاً سورياً، على بعد 60 ميلاً جنوبي جزيرة كارباثوس اليونانية، كان متجهاً إلى إيطاليا، قبل إنقاذ عدد منهم.

ووفقاً لوكالة “الأناضول” التركية، فإن مصادر في وزارة النقل والبنى التحتية، أوضحت أن مسؤولي سفينة تجارية تركية كانت في موقع الحادث أشاروا إلى “نفاذ وقود المركب الذي يقل لاجئين سوريين، وغرقه جراء الأحوال الجوية السيئة”.

ونقلت الوكالة عن الوزارة إفادتها بأن السفينة التجارية التركية أنقذت 31 لاجئاً، فيما أنقذت مروحية يونانية 5 آخرين.

وتستمر عمليات الهجرة غير الشرعية إلى القارة الأوروبية عبر تركيا، على الرغم من تضييق اليونان على وصول المهاجرين.

وأعلنت السلطات التركية، مطلع تموز الجاري، إنقاذ 58 طالب لجوء، أرغمتهم اليونان على العودة إلى المياه التركية، قبالة سواحل قضاء ديكيلي بولاية إزمير، غربي البلاد.

كما أعلنت قيادة خفر السواحل التركية، في 15 من أيار الماضي، إنقاذ 28 طالب لجوء، من بينهم سوريون، أرغمهم خفر السواحل اليوناني على الرجوع إلى المياه الإقليمية لتركيا.

وتعلن السلطات التركية بشكل دائم عن عمليات إنقاذ للاجئين أجبرتهم اليونان على العودة في أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا، وسط اتهامات من اليونان لتركيا بالتصعيد ضدها بمرافقة خفر السواحل التركي قوارب اللاجئين القادمة إلى الحدود اليونانية.

وتعد تركيا نقطة عبور للاجئين والمهاجرين نحو أوروبا، حيث عبر قرابة مليون لاجئ ومهاجر إلى الجزر اليونانية عام 2015 ما أثار أزمة هجرة في أوروبا، لكن هذا المسار أغلق تقريباً بعد أن اتفق الاتحاد الأوروبي مع أنقرة على وقف تدفق المهاجرين في آذار 2016.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.