سكان عدة أحياء في حمص يشكون إنقطاع المياه لساعات طويلة ومؤسسة المياه توضح السبب

خاص || أثر برس اشتكى عدد من سكان أحياء مدينة حمص ولاسيما أحياء الأرمن والادخار والشبابية ووادي الذهب من انقطاع المياه لساعات طويلة ومن عدم انتظام مواعيد الضخ بالإضافة إلى ضعفها بحيث لا يمكن أن يتم تعبئة الخزانات المنزلية إلا بواسطة مضخات المياه.

وفي رده على الشكاوى المطروحة قال المهندس حسن حميدان مدير مؤسسة المياه في حمص لـ”أثر برس”: “إن وضع المياه جيد في المحافظة ولايوجد نقص أو أي أعطال تذكر، كذلك فإن عملية ضخ المياه مستقرة وتستمر يومياً نحو 10 ساعات لتغطية حاجة الأحياء من مياه الشرب بشكل عادل بحيث يتم توزيع الكميات على الأحياء بشكل متساو وبالتالي فإن الأحياء التي كانت تحصل على عدد ساعات أكبر من الضخ في وقت سابق شعر سكانها بأن هناك انقطاعات طويلة بعد توحيد ساعات الضخ لكافة المناطق”.

وأشار حميدان إلى أن ورشات الصيانة في المؤسسة أجرت عمليات صيانة للمضخات الرئيسية في نبع التنور بريف القصير وهذا الأمر تسبب في تأخر الضخ لعدة ساعات فقط وهذه الصيانة تجريها المؤسسة بشكل دوري للحفاظ على كامل الجاهزية لنبع التنور الذي يعتبر المصدر الأول لمياه الشرب في محافظة حمص.

حيدر رزوق – حمص

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.