عبد الوهاب الحموي يتراجع عن اعتزاله ويكشف السبب

أعلن لاعب المنتخب السوري ونادي الاتحاد لكرة السلة، عبد الوهاب الحموي، عن تراجعه عن اعتزال اللعب الدولي بعد يومين من ذلك.

وقال الحموي أن تمثيل منتخب سوريا أولوية بالنسبة له وفوق الاعتبارات وهو بمثابة شرف كل لاعب وفخر كبير للجميع.

وتابع “هابو” في منشورٍ عبر صفحته الرسمية على فيسبوك، أنه وبعد أن هدأ وفكّر قليلاً رأى أنه تسرّع بقرار الاعتزال دولياً، مرجعاً السبب للضغوط التي عاشها إثر خلافه مع المدرّب السوري عزام الحسين وخسارة المنتخب أمام كازاخستان، وأعلن بشكل رسمي عودته لتمثيل المنتخب، واعتذر من الجماهير السورية.

وأفادت مصادر مطلعة أن رئيس اتحاد السلة طريف قوطرش نجح في رأب الصدع والخلاف الحاصل مع عملاق المنتخب الوطني عبد الوهاب الحموي، وتوصّل معه لاتفاق نهائي قرر في نهايته الحموي العودة عن قرار اعتزاله، لكونه من أهم اللاعبين ووجوده في صفوف المنتخب بات ضرورياً في المباريات المقبلة.

يُذكر أن اللاعب عبد الوهاب الحموي قد أعلن اعتزاله اللعب للمنتخب السوري بكرة السلة قبل يومين وبعد مباراة منتخب سوريا أمام والتي انتهت بخسارة سوريا بنتيجة 71-81.
وكان مدرب المنتخب السوري، الأمريكي جو ساليرنو، قد استبعد عبد الوهاب الحموي وشريف العش من تلك المباراة لأسباب فنّية.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.