أثر برس

الأحد - 14 أبريل - 2024

Search

عالم الزلازل الهولندي يعود بتحذير خطير.. الجمعية الفلكية السورية تنفي توقعاته!

by Athr Press B

خاص|| أثر برس بعد غياب لعدة أشهر، عاد عالم الزلازل الهولندي فرانك هوغربيتس بتحذير جديد مثير للجدل، من حدوث ظاهرة بالفترة الممتدة من 13 آذار ولغاية 16 من الشهر ذاته.

وتحدث هوغربيتس في تغريدة على موقع “إكس ـ تويتر سابقاً” عن اقترانات حرجة للكواكب تبدأ اليوم الأربعاء، قد ينشأ عنها نشاط زلزالي عنيف ربما يتجاوز 8 درجات على مقياس ريختر خلال الأيام المقبلة، مضيفاً: “يحدث اقتران الشمس والمشتري وأورانوس كل 14 عاماً تقريباً (آخر مرة كانت في أيلول 2010)، هذه المرة تحدث 4 اقترانات إضافية في نفس الوقت بفضل عطارد والزهرة، وذلك قد يصبح حرجاً للغاية من الناحية الزلزالية على كوكب الأرض”.

وتابع العالم الهولندي: “أعتقد أن اتباع هندسة الكواكب والقمر سيجعل أيام 14-15-16 من آذار حاسمة، وربما اليوم الـ 17 أيضاً إذا وصل متأخراً، ولكن تقريباً من 14 إلى اليوم 17، وتحديداً يومي 15 و16 آذار هناك احتمال لحدوث زلزال كبير، وربما حتى عظيم”.

وتعليقاً على ذلك، كشف نائب رئيس الجمعية الفلكية السورية عبد العزيز سنوبر في تصريح لـ”أثر” أن فكرة التنبؤ بالزلازل مستبعدة عند العلماء بشكل نهائي؛ لأنهم لا يستطيعون أن يتنبؤوا بالزلازل إلا لحظة وقوعها أي قبل دقائق بسيطة؛ أما قبل فترة طويلة فهذا الكلام مرفوض جملة وتفصيلاً.

وأضاف سنوبر: “لا يوجد اقتران مطلقاً بين المشتري والشمس فهناك مسافة طويلة وبعيدة بينهما بدليل أننا نستطيع مشاهده كوكب المشتري اليوم مساءً بعد غروب الشمس ووجوده مساءً دليل على عدم اقترانه بالشمس”، مشيراً إلى أن “القمر والمشتري قريبان من بعضهما ويشكلان حالة اقتران ظاهري ويظهران (بمنظر جميل)، وهذا دليل يؤكد أنه لم يثبت علمياً وجود نشاط زلزالي بسبب اقتران الكواكب واصطفافها”.

بدوره، مركز رصد الزلازل، أوضح لـ “أثر” أن لا علاقة لهم بموضوع “اقتران الكواكب” فهو موضوع فلكي.

جدير بالذكر أن أن اسم عالم الزلازل الهولندي فرانك هوغربيتس بات مرتبطاً إما بهزات أرضية وقعت بالفعل، أو توقع هزات أخرى مستقبلية،مع الإشارة إلى أنه  تنبأ عدة مرات بحدوث زلازل أو هزات قبل وقوعها على مدار الأشهر القليلة الماضية.

دينا عبد

اقرأ أيضاً