سياسي روسي: السعودية ترغب بالتعاون مع سوريا

أكد مدير مركز سان بطرسبورغ لدراسة الشرق الأوسط المعاصر، السياسي الروسي غومير إيساييف، أن قرار الإمارات العربية المتحدة بإعادة علاقاتها مع سوريا، يدل على أن السعودية ترغب بإعادة علاقاتها مع الدولة السورية والاعتراف بها.

وقال إيساييف، خلال لقاء أجراه مع صحيفة “أوراسيا ديلي” الروسية حول إعادة فتح الإمارات سفارتها في دمشق: “برأيي، هذه البادرة، إلى جانب المحادثات حول عودة سوريا إلى جامعة الدول العربية، مؤشر على اعتراف المملكة العربية السعودية بالدولة السورية ورغبتها في التعاون مع سوريا”.

وأشار إيساييف إلى أن البحرين والكويت، بالإضافة إلى الإمارات العربية المتحدة، تسوي علاقاتها مع دمشق، مشدداً على أن “هذه الدول، كما هو معروف، حليفة للمملكة العربية السعودية، وهي في العديد من قضايا السياسة الخارجية تعمل جنباً إلى جنب مع الرياض”.

يذكر أنه في 27 كانون الأول الفائت، أعادت الإمارات فتح سفارتها في دمشق، وبدأت الوفود الاقتصادية الإماراتية القيام بزيارات إلى سوريا، إضافة إلى إعلان الهيئة العامة للطيران المدني الإماراتية عن نيتها باستئناف رحلات الطيران من الإمارات إلى سوريا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.