سقوط طائرة مسيرة “إسرائيلية” وانفجار أخرى في ضاحية بيروت الجنوبية

قال مسؤول في “حزب الله” لوكالة “رويترز” إن طائرة “إسرائيلية” مسيرة سقطت وانفجرت أخرى، فجر اليوم الأحد، في ضاحية بيروت الجنوبية.

وأضاف المسؤول أن الطائرة المسيرة الثانية سببت أضراراً لدى تحطمها في أحد أحياء الضواحي الجنوبية، قرب المركز الإعلامي لحزب الله.

في حين قال المسؤول الإعلامي في “حزب الله” ، محمد عفيف، لوكالة الإعلام الوطنية اللبنانية، إن الطائرة المسيرة الأولى سقطت  من دون أن تحدث أضراراً، في حين أن الطائرة الثانية كانت مفخخة وانفجرت وتسببت بأضرار جسيمة في مبنى المركز الإعلامي التابع لحزب الله في الضاحية الجنوبية، مؤكداً أن الحزب لم يسقط أي طائرة مسيرة، واصفاً ما حصل بـ”الانفجار الحقيقي”.

وأوضح “أن طائرة الاستطلاع الأولى التي لم تنفجر (سقطت) هي الآن في عهدة الحزب الذي يعمل على تحليل خلفيات تسييرها والمهمات التي حاولت تنفيذها”.

وأشار المسؤول إلى أن “الحزب سيرد في شكل قاس عند الخامسة من عصر اليوم في كلمة الأمين العام للحزب السيد حسن نصر الله في بلدة العين”.

ولم تشهد الضاحية الجنوبية أي أحداث من هذا القبيل منذ سنوات بسبب سياسة الردع التي يفرضها الحزب على الكيان الإسرائيلي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.