ريال مدريد يضع قدماً في النهائي بهاتريك رونالدو

حقق ريال مدريد الإسباني فوزاً مهماً على جاره أتليتيكو مدريد، في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، بثلاثة أهداف نظيفة، حملت توقيع نجم الفريق الملكي الأول، كريستيانو رونالدو، بعد مباراة لُعبت من طرف واحد، وسط توهان من لاعبي الروخي بلانكوس، وصرخات من سيموني، لم تجدي نفعها.

ففي الشوط الأول دخل لاعبو ريال مدريد، والفوز نصب أعينهم، بعد الضغط الرهيب الذي مارسوه على لاعبي أتليتيكو، ولم تنتهي الدقيقة الـ10، حتى لامست الكرة شباك الحارس، يان أوبلاك، لينتهي الشوط الأول على هذه الحال.

في الشوط الثاني حاول لاعبو الأتليتيكو تعويض ما فاتهم لكن دون جدوى، بعد تألق لاعبي وسط الريال، بكبح الهجمات قبل أن تبلغ خطورتها، ليعود التورنادو البرتغالي ويوقع على هدفين آخرين وتنتهي المباراة بنتيجة تضمن، إلى حد ما، مقعداً للريال في النهائي.

وقال رونالدو في مقابلة مع الشبكة التليفزيونية التابعة لنادي ريال مدريد: “الإنجازات تتحقق بفضل الإخلاص والعمل الشاق، أنا سعيد ومحظوظ وأنتمي لهذا الكوكب”، في إشارة إلى أن ما يقوم به ليس عملاً خارقاً.

مقالات ذات صلة