رغم غضب تركيا.. أمريكا تزود أكراد سوريا بالسلاح لقتال “داعش”

وافق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على خطة تفيد بدعم مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية وتزويدهم بالسلاح لتحقيق “النصر في الرقة”.

قناة NBC الأمريكية نقلت عن بيان صادر عن البيت الأبيض أمس، أن مسؤولين من وزارة الدفاع الأمريكية أكدوا أن ترامب وافق على خطة لتسليح الوحدات الكردية، الحليف المهم لواشنطن.

حيث اعتبرت الوزارة أن قرار تزويد أكراد سوريا بالسلاح يهدف لمساعدتهم بتحقيق النصر في الرقة، مؤكدة أن ترامب أمر بتسليح أكراد سوريا بما يلزم لهزيمة تنظيم “داعش” في الرقة، معتبرةً أن معركة الرقة ستكون طويلة وشاقة ولكنها ستنتهي بإلحاق الهزيمة بتنظيم “داعش”.

بدوره، قال مصدر تابع لوحدات الحماية الشعبية الكردية: “القرار الأميركي بتسليح مقاتلينا قرار تاريخي ومن شأنه أن يلعب دوراً كبيراً في مكافحة الإرهاب”.

أما حول المخاوف التركية بشأن تسليح الأكراد في سوريا، قالت المتحدثة باسم البنتاغون دانا وايت، التي تزور ليتوانيا مع وزير الدفاع جيمس ماتيس، في بيان، “ندرك تماما المخاوف الأمنية لتركيا شريكتنا في التحالف، نود طمأنة شعب وحكومة تركيا بأن الولايات المتحدة ملتزمة بمنع أي أخطار أمنية إضافية، وبحماية شريكتنا في حلف شمال الأطلسي”.

فيما عارضت تركيا على لسان نائب رئيس الوزراء التركي القرار الأميركي بتزويد وحدات حماية الشعب بالسلاح ووصفته بأنه “غير مقبول”.

مقالات ذات صلة