“داعش” يشن هجوماً على نقطة أمنية في محيط دير سانت كاترين في سيناء

 

تبنّى تنظيم “داعش” مسؤولية الهجوم على محيط دير سانت كاترين جنوب سيناء المصرية والذي أودى بحياة  شرطي بالإضافة لإصابة ثلاثة آخرين بجروح.

من جهتها، قالت وزارة الداخلية المصرية إن مسلحي تنظيم “داعش” أطلقوا وابلاً من النيران على العسكريين المصريين من منطقة جبلية لتندلع اشتباكات أدت أيضاً إلى إصابة أحد مسلحي التنظيم قبل أن يلوذوا بالفرار.

وذكرت مصادر أمنية أن إطلاق الرصاص تمّ من منطقة جبلية وأن نقطة التفتيش تقع على بعد 800 متر على الأقل من الدير، وأضافت المصادر الأمنية نفسها أنه تمّ رفع درجة الاستعداد الأمني حول المنشآت السياحية بجنوب سيناء عقب الحادث.

وجاء الهجوم بعد نحو أكثر من أسبوع من سقوط 45 مدنياً في تفجيرين استهدفا كنيستين في مصر أعلن تنظيم “داعش” مسؤوليته عنهما.

 

مقالات ذات صلة