“داعش” يحشد عناصره لمهاجمة معبر الوليد الحدودي بين سورية والعراق

ذكرت وكالة “سبوتنيك” الروسية أن تنظيم “داعش” يحشد عناصره لمهاجمة معبر الوليد الحدودي الواقع بين الأراضي العراقية السورية انطلاقاً من قضاء القائم.

عطيات الوكالة جاءت على لسان مصدر محلي غرب العراق، وحسب المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه، التجمع يضم العشرات من عناصر تنظيم “داعش” يرتجلون سيارات ومعهم أسلحة ثقيلة ومتوسطة، انطلقوا من قضاء القائم آخر معاقلهم في غربي الأنبار، وحالياً هم في أطراف القضاء.

وتابع المصدر، إن تنظيم “داعش” ينوي بهذا التجمع من عناصره مهاجمة معبر الوليد الحدودي بين العراق وسورية.، منوهاً إلى أن التنظيم ينوي مهاجمة المعبر من جهتين، من قضاء القائم، ومن داخل الأراضي السورية عبر منطقة البوكمال المحاذية للأراضي العراقية.

الجدير بالذكر أن القوات العراقية صدت هجوماً لـ”داعش” على معبر الوليد قبل نحو أسبوع، الذي سبق واستعادته في الثالث من آب عام 2016.

مقالات ذات صلة
أضف تعليق