خلال شهرين.. آلاف الجرحى ومئات الضحايا في تظاهرات العراق والقضاء يتخذ قراره بشأن أحداث ذي قار

أفادت المفوضية العليا لحقوق الإنسان العراقية، بأن حصيلة ضحايا الاحتجاجات في العراق ارتفعت إلى أكثر من 400 فضلاً عن وجود 19 ألف جريح.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن مصدر في المفوضية لم يكشف عن اسمه توضيحه أنه ومنذ مطلع شهر تشرين الأول الفائت وحتى يوم أمس 30 تشرين ثاني، بلغ عدد الضحايا 432، بالإضافة إلى وجود 19 ألف و136 مصاب بين المتظاهرين والقوات الأمنية.

وشيّع الآلاف من المواطنين وذوي الضحايا في محافظتي ذي قار والنجف جنوب ووسط العراق، خلال اليومين الماضيين، العشرات من ضحايا المتظاهرين الذين قتلوا إثر الرصاص الحي حتى وقت متأخر من ليلة أمس.

من جهة ثانية، أعلن مجلس القضاء الأعلى في العراق اليوم الأحد، إصدار مذكرة قبض ومنع من السفر بحق الفريق الركن جميل الشمري المسؤول عن الملف الأمني في أحداث ذي قار الأخيرة.

وكانت الجامعات والمدارس العراقية نظمت اليوم الأحد، وقفات حداد على أرواح ضحايا الاحتجاجات.

جدير بالذكر أنه ومنذ مطلع شهر تشرين الأول الفائت، تشهد بغداد ومدن جنوبية عدة احتجاجات دامية مناهضة للحكومة وتطالب بمحاربة الفساد وتحسن الظروف المعيشية للمواطن العراقي، أودت بحياة أكثر من 330 شخصاً، فضلاً عن إصابة الآلاف.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.