خقيقة العلاقة بين دونالد ترامب وزوجته

بعدما تمّ تحليل حركات Melania Trump وتصرّفاتها يوم التنصيب، لاحظ خبراء لغة الجسد أن هناك برودة في علاقتها مع زوجها Donald Trump.
أكّد صديق العائلة والمصمّم Phillip Bloch لمجلّة US Weeklyy أن ميلانيا ترامب غير سعيدة بحياتها الجديدة وأضاف فيليب أنّ “هذه الحياة ليست حلم ميلانيا، بل حلم زوجها دونالد”.
من جهة أخرى، كشف مصدر عائلي آخر أن ميلانيا غير راضية عن حياتها الجديدة، مشيراً إلى أنّها توقّفت عن اصطحاب ابنها إلى المدرسة بسبب الإحتجاجات ضد ترامب. كما أوضح أنّها تكره الزيارات الرسمية والتقاط الصور مع الرؤوساء، مؤكّداً أن هذه الإبتسامة التي ترسمها في الصور مزّيفة.

مقالات ذات صلة