خسائر القطاع النفطي في سوريا تجاوزت الـ 66 مليار دولار خلال الأحداث

تمكنت وزارة النفط السورية من تجاوز الأزمة النفطية التي تسببت بـ 66 مليار دولار خسائر في القطاع النفطي. وبحسب وزير النفط والثروة المعدنية السوري علي غانم، فإن الوزارة حاولت تعزيز المخازين، مضيفاً: “بعد أن كنا نعتمد على التوريد من الخارج وعلى العقود النفطية، اتجهت الوزارة اليوم إلى الاعتماد على الذات لتأمين المشتقات النفطية، كما تمكنت من تجاوز الأزمة النفطية باستكشاف آبار جديدة”.

وهنا أشار إلى أنه تم إدخال 12 بئراً غازياً بالخدمة بكمية 2 مليون متر مكعب، لافتاً إلى أن هناك آبار جديدة ستدخل أيضاً في الخدمة قريباً.

يشار إلى أن سوريا تحتاج إلى أكثر من 4 مليارات ليرة سورية يومياً لتأمين مستلزمات الطاقة في القطاع النفطي.

مقالات ذات صلة