بالصور.. 5 ضحايا كحصيلة أولية لانهيار بناء سكني بحي المعادي في حلب

خاص || أثر برس انهار بناء سكني في تمام الساعة السادسة والنصف من صباح اليوم الاثنين، بحي المعادي في حلب القديمة، ما أسفر عن وقوع ضحايا ومصابين.

وأفاد شهود عيان من سكان المنطقة لـ “أثر برس”، بأنهم سمعوا صوت دوي ظنّوا أنه نتيجة سقوط قذيفة في الحي، ليتبين فيما بعد أنه ناجم عن انهيار البناء المكون من 6 طوابق جميعها مأهولة بالسكان.

وفور وقوع الحادثة سارعت وحدات الدفاع المدني وفوج إطفاء حلب بمساندة من آليات مجلس المدينة، إلى موقع البناء، وعملوا على انتشال الضحايا والمصابين من الأنقاض، وتمكنوا من انتشال 5 جثث لضحايا بينهم طفل وامرأتين، كما تم إنقاذ 9 ناجين ونقلهم إلى المشفى، في حين بلغ عدد الأشخاص الموجودين تحت الركام نحو 20 شخصاً ما يزال البحث عنهم مستمراً حتى لحظة نشر الخبر.

انهيار بناء سكني في حلب

وبيّن مصدر في فوج إطفاء حلب لـ “أثر برس”، إلى أن التحقيقات الأولية تشير إلى أن البناء انهار نتيجة تصدعات كبيرة تعرض لها في وقت سابق خلال فترة سيطرة المجموعات المسلحة على الحي، كما لعبت الأمطار الغزيرة التي هطلت ليلة أمس على مدينة حلب دوراً في زيادة التصدعات والشقوق.

انهيار بناء سكني في حلب

كما أوضح أحد شهود العيان بأن العمل على إعادة تدعيم المبنى كان من المقرر أن يتم خلال الأيام القادمة إلا أن المبنى انهار قبل أن يحدث ذلك، علماً أنه كان تم إنشاء عدة طوابق إضافية فوق الطوابق الأصلية للمبنى بشكل مخالف خلال فترة سيطرة المسلحين.

وأثناء عمل وحدات الإطفاء والدفاع المدني على إنقاذ الناجين، انهارت أجزاء محدودة من سطح أحد الأبنية السكنية المتاخمة للمبنى المنهار، الأمر الذي دفع بالمعنيين إلى إخلاء المبنى على الفور خوفاً من انهياره.

تجدر الإشارة إلى أن مدينة حلب شهدت سابقاً انهيار عدد من المباني في حلب القديمة والأحياء الشرقية التي كانت تحت سيطرة المجموعات المسلحة خلال فترة الحرب في المدينة، سواء نتيجة التصدعات أو تراكم المخالفات الطابقية، الأمر الذي دفع بالمعنيين في المدينة منذ ذلك الحين إلى العمل على إخلاء العديد من الأبنية ونقل قاطنيها إلى مساكن إقامة مؤقتة.

 

زاهر طحان – حلب

 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.