حكاية الوعر تطوي إحدى صفحاتها.. والسلطات تُعلن موعد النهاية!

بدأت صباح اليوم المرحلة التاسعة من اتفاق حي الوعر المبرم بين الفصائل المعارضة والسلطات السورية، حيث خرجت دفعة جديدة من مقاتلي المعارضة وذويهم من الحي الكائن في غرب حمص باتجاه مدينة جرابلس الكائنة في ريف حلب الشمالي.

عدد الخارجين في هذه المرحلة يتجاوز الـ 1000 شخص، بين مدني ومقاتل، سيتم نقلهم تباعاً على متن عدة حافلات، وذلك بإشراف الهلال الأحمر السوري وقوى الأمن الداخلي التابعة للقوات السورية.

بدوره، قال محافظ مدينة حمص طلال البرازي إن موعد خروج آخر دفعات مقاتلي المعارضة من حي الوعر سيكون قبل نهاية شهر أيار الجاري، مبيناً أن عملية الإخلاء مستمرة دون أي عقبات.

وكان قد خرج في المرحلة السابقة ما يقارب 1084 شخصاً بينهم 172 مقاتلاً تابعاً للفصائل المعارضة من حي الوعر باتجاه مدينة جرابلس، فضلاً عن قيام السلطات السورية بتسوية أوضاع ما يقارب 322 مقاتلاً فضّلوا البقاء في الحي وفق البنود التي وردت في الاتفاق.

الاتفاق المذكور والذي تم التوصل إليه في 13 آذار الماضي،  يمهد الطريق أمام السلطات السورية لإعادة زمام الحكم إلى الحي وإعادة فتح المؤسسات الحكومية داخله، وبذلك تكون مدينة حمص خالية من وجود الفصائل المعارضة بالكامل.

 

 

مقالات ذات صلة