جمعية الصاغة: مستمرون بإصدار التسعيرة اليومية والبيع والشراء عبر الطلبات خارج المحال

كشف رئيس جمعية الصاغة وصنع المجوهرات في دمشق غسان جزماتي بأن التعميم الخاص بإغلاق كافة محلات الصاغة والمجوهرات حتى إشعار آخر، لا يشمل ورشات صياغة الذهب التي ستستمر في عملها.

وبيّن رئيس جمعية الصاغة لصحيفة “الوطن”، ورشات صياغة الذهب ستستمر في عملها كونها لا تتعامل بالبيع المباشر مع المواطن وعدد عمالها أقل، مشيراً إلى أن الجمعية ستفتح أبوابها يومياً من الساعة 11 وحتى الساعة 1 ظهراً، وذلك لإصدار التسعيرة اليومية.

وأشار جزماتي إلى أن الجمعية لن تتوقف عن إصدار التسعيرة اليومية لعدم وجود عطلة عالمية لبورصة الذهب العالمي، محذراً من إمكانية نشاط السوق السوداء للذهب وإمكانية التلاعب والغش من قبل البعض.

كما أفاد بأن أغلبية أصحاب محلات الصاغة لديهم زبائن محددون، ويتم التواصل معهم لبيع وشراء الذهب عبر الهاتف، ويتم توصيل الطلبات خارج المحل، محذراً المواطنين من بيع أو شراء الذهب عبر مصادر غير موثوقة.

وأغلقت جميع المحافظات السورية أسواقها والأنشطة التجارية والخدمية والثقافية والاجتماعية فيها بشكلٍ رسمي، منذ اليوم الأحد وحتى إشعار آخر، في حين ستبقى الصيدليات والمراكز الصحية الخاصة ومحال الغذائيات تقدم خدماتها للمواطنين، وذلك تطبيقاً لحزمة الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة لمواجهة فيروس كورونا.

وأعلن وزير الصحة د.نزار يازجي، أمس الأحد، عن تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا في سورية، مبيناً أن الحالة قادمة من دولة موبوءة (دون أن يحددها)، وأنه تم اتخاذ الإجراءات اللازمة للتعامل معها.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.