جرحى مدنيون جراء استهداف المسلحون لأحياء حلب بالقذائف الصاروخية والجيش السوري يرد على مصادر القذائف

أصيب عدد من المدنيين بجروح جراء استهدفت المجموعات المسلحة الأحياء السكنية في محافظة حلب بالقذائف الصاروخية ما دفع الجيش السوري إلى الرد على مصدر إطلاق القذائف بضربات مركزة على مواقع المجموعات المسلحة.

وأكدت الوكالة السورية الرسمية للأنباء “سانا” أ المجموعات المسلحة استهدافت أحياء الزهراء وحلب الجديدة بالقذائف الصاروخية ما تسبب بإصابة عدد من المدنيين بجروح ووقوع أضرار في الماديات.

ورداً على هذه الاعتداءات نفذ الجيش السوري رمايات مدفعية طالت نقاط تواجد المسلحين ومنصات إطلاق القذائف في عدد من القرى والبلدات شمال غرب المدينة ومنطقة الراشدين إلى الغرب منها.

وأفادت “سانا” بأن الجيش السوري دمر منصات إطلاق قذائف صاروخية ومدافع هاون للمسلحين خلال رمايات مدفعية دقيقة على نقاط تحصنهم ومناطق انتشارهم في قرى وبلدات كفرحمرا وعندان وحريتان إلى الشمال الغربي من مدينة حلب.

كما طالت استهدافات مماثلة لمواقع المسلحين في منطقة الراشدين عند الأطراف الغربية للمدينة ما تسبب بتدمير منصات إطلاق ونقاط محصنة.

وتستمر المجموعات المسلحة باستهداف المناطق المدنية في حلب بالقذائف الصاروخية الأمر الذي يسفر عن سقوط ضحايا في صفوف المدنيين بينهم أطفال، ما يدفع الجيش السوري إلى الرد على هذه الاعتداءات.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.