جراء قتله ضابطاً في الجيش السوري قبل سنوات.. الحكم على سوري بالسجن في هولندا

أصدرت المحكمة الهولندية أمس الجمعة، قراراً يقضي بسجن لاجئ سوري لمدة 20 عاماً، لارتكابه جريمة حرب في سوريا.

وجاء الحكم، على خلفية “تصوير اللاجئ السوري أحمد الخضر مقطعاً يظهر فيه وهو يقوم بجريمة إعدام مصوّرة على موقع يوتيوب عام 2012 الفائت، حين أعدم ضابطاً برتبة مقدم من القوات الجوية السورية بعد اقتياده إلى نهر الفرات وإعدامه رمياً بـ 26 رصاصة”، وفقاً لوكالة “Trouw”  الهولندية.

وكان القاتل أحمد خضر، منتمياً لـ “جبهة النصرة”، وهرب إلى هولندا عبر تركيا عام 2013، وحصل على تصريح إقامة مؤقتة فيها، ثم انتهى به المطاف في مدينة كابيل في زيلاند، وتمكن من إحضار زوجته وأطفاله عبر لمّ الشمل، حسب الوكالة المذكورة أعلاه.

وذكرت النيابة العامة في أثناء معالجة القضية أن هذا الفيديو كان على جهاز “USB” لشخص موقوف في ألمانيا، ومن الواضح أنه لم يكن للنشر.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.