جديد هذا الشتاء في أسواق دمشق.. “صوبيا السبيرتو”

خاص || أثر برس باتت بدائل التدفئة محط اهتمام السوريين، البائع منهم والزبون، لنرى كل عام بديل جديد يغزو الأسواق ويحظى بإقبال كبير لاقتنائه في ظل تعذر تأمين المحروقات اللازمة للتدفئة خلال الشتاء.

في أسواق دمشق رصد “مراسل” أثر ظهور نوع جديد من المدافئ هذا العام تحت مسمى “صوبيا السبيرتو” التي تم عرضها في المحلات وعلى البسطات بسعر 100 ألف ليرة سورية، دون سعر عبوة السبيرتو.

أيضاً انتشر بيع هذا النوع من المدافئ عبر وسائل التواصل الاجتماعي مع شرح لآلية استعمالها، حيث تحوي هذه المدفأة خزان “طابة” يمكن تعبأتها بالكحول “السبريتو”على غرار مدفأة المازوت.

على حين يشرح أحد البائعين لـ”أثر” أن هذه المدفأة لا تصدر أي صوت أو شحار أو رائحة، وهناك إقبال على شراؤها بحكم أن مدفأة المازوت يتجاوز سعرها الـ350 ألف.

ويضيف أن سعر ليتر الكحول يتراوح بين 4 – 5 آلاف ليرة وهو يكفي لتشغيل هذه المدفأة لأيام قليلة فقط أو حتى لساعات، ورغم ارتفاع سعره إلا أنه متوفر بالأسواق ويمكن الحصول عليه بأي وقت على عكس المازوت.

واتجه بعض المواطنين لتأمين بدائل للتدفئة عن المازوت كون الحصول على المادة صعب جداً، وعن الغاز كون دور الغاز في العاصمة يزيد على 3 أشهر، والحطب إذ ارتفع سعر الطن إلى ما يزيد على 700 ألف ليرة.

مقالات ذات صلة