توقف تطبيق واتساب جي بي في سورية.. هل لمشاكل الانترنت علاقة؟

توقف تطبيق المحادثة الفوري المعدل، واتساب جي بي على أغلب هواتف مشتركيه وبشكل مفاجئ دون أي إنذار أو تنويه من الشركة المصنعة.

واشتكى مشتركو التطبيق في سورية خلال الأيام الأخيرة، من حظر حساباتهم أو توقف نسخة التطبيق بشكل نهائي على هواتفهم، لذا لجؤوا إلى العودة لاستخدام تطبيق الواتساب الرسمي.

ويعتبر واتساب جي بي وواتساب بلس، تطبيقا محادثة فورية معدلان من الواتساب الرسمي لكن لا يتبعان لشركة الفيسبوك، ويحتوي “جي بي” على 3 نُسخ الأولى تحلُ بديل الواتساب الرسمي والثانية يُمكنك من خلالها تشغيل واتساب ثاني والنسخة الثالثة تُمّكنك من تشغيل واتساب ثالث.

كما يحتوي تطبيق واتس اب جي بي GBWhatsApp على مزايا جعلت الكثير من المُستخدمين يفضلونه على الواتساب الأخضر كونهُ يحتوي على ميزة إخفاء الظهور.

وعزا مشتركو تطبيق الجي بي سبب توقف التطبيق لمشاكل الانترنت في سورية وبطئه، إلا أن شركة واتساب الرسمية هي من أطلقت حملة واسعة لحجب المستخدمين الذين اعتمدوا على تطبيق معدلة من منصته، لا سيما “واتس آب بلس” و”جي بي واتس آب”.

وذكر موقع تطبيق “واتس آب” الإلكتروني، المملوك من شركة فيسبوك، أنه يجدر بالمستخدمين العودة إلى التطبيق الرسمي بأسرع وقت ممكن لتجنب حجب أرقامهم الهاتفية.

وبشكل عام، توجه مستخدمو الانترنت في سورية إلى برامج “كسر بروكسي” مختلفة بسبب بطء بعض تطبيقات التواصل الاجتماعي مثل الماسنجر و واتس اب.

فيما حذرت وزارة الاتصالات السورية من برامج vpn التي يقوم المستخدم بتحميلها بشكل مجاني من شبكة الإنترنت، ويتمكّن باستخدامها من تغيير الهويّة والهروب من السّياسات المطبقّة على شبكته، مشددة على أنه ممكن يكون لهذا البرنامج دور بإرسال فيروسات للمشتركين أو يروج للتّجسس على المشتركين وعلى بياناتهم.

أثر برس 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.