“تنظيم داعش” يسحب قواته إلى جنوب شرقي الباب..

 
تتقدم القوات السورية من الجهة الجنوبية الغربية حيث سيطرت على عدد من القرى الهامة والتي تعتبر مفتاح مدينة الباب، كما حققت القوات السورية صباح اليوم إنجازاً وصف بالاستراتيجي حيث سيطرت بشكل كامل على الطريق بين مدينتي الباب والرقة بالإضافة إلى السيطرة على قريرة تادف، وأعلنت وزارة الدفاع الروسية أن القوات السورية قضت على 650 إرهابيا خلال عملية تحرير قرية تادف السورية، وأشارت وزارة الدفاع الروسية إلى أنه بعد تحرير القوات السورية لمنطقة تادف تم الاتفاق مع الجانب التركي على الخط الفاصل مع “قوات درع الفرات”.

كما حققت “قوات درع الفرات”، اليوم السبت، تقدما مهما باتجاه السيطرة على مدينة الباب في ريف حلب الشرقي.
حيث قال قائد عسكري في لواء “السلطان مراد” لوكالة الأنباء الألمانية إن مقاتلي “درع الفرات”، على الصوامع والنادي الرياضي جنوب غرب مدينة الباب وشارع زمزم وجامع فاطمة الزهراء شمال المدينة بعد اشتباكات هي الأعنف مع مسلحي “تنظيم داعش”.

ووصول معلومات من داخل المدينة أن تنظيم “داعش” بدأ بسحب قواته باتجاه الجنوب الشرقي وذلك بسبب تقدم القوات السورية من الجنوبية الغربية بالإضافة إلى تقدم قوات “درع الفرات” من اتجاهات أخرى.

مقالات ذات صلة